المعاملات

حكم تبرع مجلس إدارة الشركة المساهمة العامة بأموال المساهمين

يقول السائل:ما حكم تبرع مجلس إدارة الشركة المساهمة العامة بأموال المساهمين لجهاتٍ مجتمعية،أفيدونا ؟ الجواب: أولاً: تُحدد غايات وأهداف الشركة المساهمة العامة في عقد التأسيس ونظامها الداخلي، والغالب فيها أنها شركات يُقصد منها الربح والاستثمار، ومسؤولية رئيس وأعضاء مجلس إدارة الشركة نصت عليها المادة (124)من قانون الشركات الأردني المطبق في الضفة الغربية[صلاحيات المجلس:لمجلس الإدارة السلطات والصلاحيات للقيام بجميع الأعمال التي ... أكمل القراءة »

علاقة البنوك الإسلامية بسلطة النقد الفلسطينية

يقول السائل: أرجو توضيح أوجه العلاقة التي تربط سلطة النقد الفلسطينية بالبنوك الإسلامية الفلسطينية، أفيدونا ؟  الجواب: أولاً:سلطة النقد الفلسطينية هي بمثابة البنك المركزي بجميع صلاحياته ما عدا إصدار النقود،وتتولى سلطة النقد الفلسطينية الإشراف على جميع البنوك العاملة في فلسطين،[ قامت سلطة النقد منذ إنشائها بإصدار تعليماتٍ تتعلق بالجوانب الأساسية للحوكمة الجيدة لا سيما في مجالات التدقيق الداخلي والخارجي وتشكيل ... أكمل القراءة »

خلوُ الرِجْل من الحقوق التي تورث

يقول السائل:إنه يسكن في بيتٍ استأجره والدُه منذ مدةٍ،ثم اشترى السائلُ البيتَ من مالكه،وإخوة السائل يطالبونه بحقهم في خلو الرِجْل بحجة أنهم ورثة الخلو عن أبيهم ،فما هو الحكم الشرعي في ذلك،أفيدونا الجواب: أولاً:حقيقة خلو الرِجْل:هو تنازل مالك المنفعة،عن ملكيته لها،ضمن الإجارة الصحيحة،بشروطها المعتبرة، وأن تكون مدة الإجارة باقية.انظر “بيان حكم خلو الرِجْل عند الفقهاء” للنغواشي.ومسألةُ خلو الرِجْل من المسائل ... أكمل القراءة »

لا يجوز عزلُ المُحَكَّم إلا بتراضي الخصوم

يقول السائل:حصل خلافٌ مع شخصٍ حول ملكية قطعة أرض،فوافقنا على التحكيم لحل الخلاف،واتفقنا على المُحَكَّم ،وبعد تقديم الحجج مكتوبةً للمُحَكَّم ودراسته للقضية وقبل أن يصدر الحُكم تراجع الخصمُ وطلب عزلَ المُحَكَّم،فهل يجوز له ذلك،أفيدونا؟ الجواب: أولاً:عقد التحكيم هو اتفاق طرفي خصومةٍ معينةٍ،على تولية من يفصلُ في منازعةٍ بينهما،بحكمٍ ملزمٍ،يطبق الشريعة الإسلامية. مجلة مجمع الفقه الإسلامي،العدد التاسع ج4 ص5. والتحكيمُ بين ... أكمل القراءة »

الضوابطُ الشرعيةُ للإهداء وقبول الهدية

يقول السائل:تبادلُ الهدايا جزءٌ من النظام الاجتماعي،فما هي الأحكام المتعلقة بالإهداء وقبول الهدايا،أفيدونا؟ الجواب: أولاً:التهادي بين الناس أمرٌ مرغبٌ فيه شرعاً وعادةً،قال تعالى:{وَإِنِّي مُرْسِلَةٌ إِلَيْهِم بِهَدِيَّةٍ فَنَاظِرَةٌ بِمَ يَرْجِعُ الْمُرْسَلُونَ.فَلَمَّا جَاء سُلَيْمَانَ قَالَ أَتُمِدُّونَنِ بِمَالٍ فَمَا آتَانِيَ اللَّهُ خَيْرٌ مِّمَّا آتَاكُم بَلْ أَنتُم بِهَدِيَّتِكُمْ تَفْرَحُونَ}سورة النمل الآيتان 36-35. وعن عائشة رضي الله عنها قالت:(كان رسول الله صلى الله عليه وسلم ... أكمل القراءة »

ضمانُ الدَّرَك

يقول السائل:اشتريت بنايةً من شخص،وتعهد البائع بأنه لا يوجد أيُّ مشكلةٍ مترتبةٍ على البناية،وبعد مدةٍ تبين لي أن البناية فيها حقوقٌ لإخوة البائع،فهل لي الحق في استرجاع ثمنها،أفيدونا؟ الجواب: أولاً: الصدق والأمانة والنصيحة من أعظم أخلاق التاجر المسلم،فعن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال:قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:(التاجرُ الصدوقُ الأمينُ مع النبيين والصديقين والشهداء)رواه الترمذي،وقال:حديث حسن. وعن رفاعة ... أكمل القراءة »

الضوابطُ الشرعيةُ للتعامل مع العَيِّنات الدوائية المجانية

يقول السائل:أعمل طبيباً وقد قلتم في الحلقة السابقة من”يسألونك” بجواز البيع على العَيِّنات،فما الحكم الشرعي في بيع العَيِّنات المجانية التي نحصل عليها من مندوبي شركات الأدوية،أفيدونا؟ الجواب: أولاً:العَيِّنات الدوائية المجانية هي عبارةٌ عن نماذج صغيرةٍ لأنواع من المنتجات الدوائية المنتجة من مصانع الأدوية أو وكلائها.والغرض من ترويجها هو اعتمادها كوسيلة للإعلام عن الأدوية التي تنتجها مصانع الأدوية،أو التي يوزعها وكلاؤها،بهدف ... أكمل القراءة »

البيعُ على النماذج والعَيِّنات

يقول السائل:إنه يشتغل مندوب مبيعات ويبيع المحلات التجارية والصيدليات حسب العَيِّنَة،فما الحكم في ذلك،أفيدونا؟ الجواب: أولاً:البيع حسب العَيِّنَة معروفٌ عند الفقهاء قديماً باسم “بيع الأُنموذج”،وكلمة الأُنموذج أو النموذج معرَّبة،قال في القاموس المحيط:[النموذج،بفتح النون:مثالُ الشيء،معرَّبٌ.والأُنموذج لحن] وقال شارحه:[والأُنموذج بضم الهمزة لحنٌ،كذا قاله الصاغاني في التكملة،وتبعه المصنف.قال شيخنا نقلاً عن النَّوَاجي-شمس الدين محمد بن حسن-في تذكرته:هذه دعوى لا تقوم عليها حجة.فما زالت ... أكمل القراءة »

بيع المساومة وتطبيقه في المصارف الإسلامية

يقول السائل: ما هو بيع المساومة، وكيف يمكن تطبيقه في المصارف الإسلامية،أفيدونا؟ الجواب:أولاً:قسَّم الفقهاء البيع باعتبار طريقة تحديد الثمن إلى نوعين أساسين:هما بيع المساومة،وبيوع الأمانة،أما بيع المساومة،فهو البيع الذي لا يُظهر فيه البائعُ رأسَ ماله.ويدخل فيه بيع المزايدة:وهو أن يعرض البائع سلعته في السوق ويتزايد المشترون فيها،فتُباع لمن يدفع الثمن الأكثر.قال ابن جزي المالكي:[بيع المزايدة هو أن يُنادَى على السلعة ... أكمل القراءة »

حكم التعاقد شفوياً وآثاره

قول السائل:إنه يوزع بضاعةً لشركة مواد غذائية،وقد استخدم سيارته ومخزنه وثلاجته في توزيع منتجات الشركة،وبينه وبين الشركة اتفاقٌ شفوي،وبعد بضع سنين طلبت منه الشركة أن يخفض الأسعار،وأن يزيد جهوده في التوزيع،مما يزيد من مبيعات الشركة ويرهقه وينقص دخله،فما حقُّ كل طرف على الآخر في حالتي الاستمرار في العمل أو تركه.أفيدونا؟ الجواب:أولاً:العقد في اصطلاح الفقهاء يطلق على معنيين:المعنى العام،وهو كل ما ... أكمل القراءة »