قـسـم الـمـقـــالات

ضلالاتُ مشايخِ تمييعِ الدِّينِ

يقول السائل:ما قولكم فيما أُذيعَ ونُشر على بعض الفضائيات المصرية وصفحاتِ التواصل الاجتماعي حول الدعوةِ إلى الحجِّ لجبل الطور في سيناء،وأنه أعظمُ منزلةً من الحجِّ للكعبة،فما الحكم الشرعي في ذلك،أفيدونا؟ الجواب: أولاً:تندرج هذه الدعوى الزائفةُ الباطلةُ تحت مصطلح تجديد الدِّينِ الذي يُنادي به بعض الطغاة وينصرهم في دعواهم الباطلة أشباهُ العلماء ممن يُظهرون التَّزَيِّي بزي العلماء الأزهريين. وفي الحقيقة فقد ... أكمل القراءة »

لا يجوزُ للمكلفِ الإقدامُ على فعلٍ حتى يعلمَ حكمَ الله تعالى فيه

يقول السائل:وقَّعتُ اتفاقيةً مع صديقٍ للعمل في تجارةٍ معينةٍ ووثقناها عند محامٍ،وبعد مدةٍ عرضتُ الاتفاقية على أحد المشايخ فقال:إنها تتضمن شروطاً مخالفةً للشرع،فما الحكم الشرعي في ذلك،أفيدونا؟ الجواب: أولاً:معرفةُ الحكم الشرعي فريضةٌ في أي مسألةٍ يُقْدمُ المكلفُ عليها،وقد قرر الفقهاءُ قاعدةً فقهيةً تنصُّ على أنه لا يجوز للمكلف الإقدامُ على فعلٍ حتى يعلمَ حكمَ الله فيه،والعلم المقصود هنا هو علم ... أكمل القراءة »

وقوعُ الطلاقِ الشفوي باتفاِق الأئمةِ الفقهاء

يقول السائل:ما الحكم الشرعي فيما يُثار في عددٍ من وسائل الإعلام حول عدم وقوع الطلاق الشفوي وأنه يشترط لوقوعه أن يكون أمام جهة رسمية كالمأذون أو المحكمة شرعية،أفيدونا؟ الجواب: أولاً: من المعلوم قطعاً أن الزواج والطلاق قضايا شرعية تستمد أحكامهما من الشرع حسبما يقرره الفقهاء وهم أهل الاختصاص، ولا علاقة للساسة ولا للصحفيين ولا للوعاظ بها، والطلاق شرعاً هو لفظٌ ... أكمل القراءة »

جوازُ تأمينِ الدُّيون تأميناً تكافلياً

يقول السائل:ما حكمُ تأمين الدُّيون المستحقة للبنوك الإسلامية حيث انتشرت المماطلةُ في تسديد الدُّيون، وخاصة أن المدينين يعلمون أن البنوك الإسلامية لا تفرض غراماتِ تأخيرٍ عند عدم الالتزام بسداد الدُّيون في مواعيدها،أفيدونا؟ الجواب: أولاً:الدَّينُ عند جمهور الفقهاء من المالكية والشافعية والحنابلة هو:[ما يثبت في الذمَّة من مالٍ بسببٍ يقتضي ثبوته] فتدخل فيه كل الدُّيون المالية وتخرج عنه سائر الدُّيون غير ... أكمل القراءة »

المُرُوءَةُ وخوارمها

يقول السائل:ما المقصود بخوارم المُرُوءَة،وهل تقدحُ في عدالة الشخص،وهل تسقطُ شهادته أمام القضاء إذا اتصف بأحد خوارم المُرُوءَة،أفيدونا؟ الجواب: أولاً: المُرُوءَةُ في اللغة كما قال ابن منظور:كَمالُ الرُّجُوليَّة…وقيل للأحنف ما المُرُوءَة:فقال العفة والحرفة، وسئل آخر عن المُرُوءَة فقال:المُرُوءَةُ أَن لا تفعل في السِّرِّ أَمراً وأَنت تَسْتَحْيِي أَن تَفْعَلَهُ جَهْراً.لسان العرب مادة مرأ. وقال الفقهاء:إنها صفةٌ تمنعُ صاحبها عن ارتكابِ الخصالِ ... أكمل القراءة »

حكمُ التأمينِ الشاملِ على السيارات والتأمين على الحياة الذي تتعامل به البنوك الإسلامية

يقول السائل:أرجو بيان الحكم الشرعي للتأمين الشامل على السيارات والتأمين على الحياة الذي يشترطه البنك الإسلامي الفلسطيني عند شراءها عن طريقه،أفيدونا ؟ الجواب: أولاً:لا بد من الإشارة إلى أنواع تأمين المركبات الآلية السائدة في مناطق السلطة الفلسطينية وهي: (أ‌) التأمين الإلزامي(إصابات جسمية):يغطي هذا النوع من التأمين الأضرار والإصابات الجسدية التي تنتج عن استعمال المركبة؛سواء كان الشخص المصاب من ركاب المركبة ... أكمل القراءة »

الفائضُ التأميني في شركات التأمين التكافلي أو التعاوني أو الإسلامي

يقول السائل:ما هو الفائضُ التأميني في شركات التأمين التكافلي، وكيف يتمُّ توزيعه،أفيدونا ؟ الجواب: أولاً:التأمين التكافلي أو التأمين الإسلامي هو اتفاق أشخاصٍ يتعرضون لأخطارٍ معينةٍ على تلافي الأضرار الناشئة عن هذه الأخطار، وذلك بدفع اشتراكات على أساس الالتزام بالتبرع، ويتكون من ذلك صندوقُ تأمينٍ له حكم الشخصية الاعتبارية، وله ذمةٌ ماليةٌ مستقلةٌ (صندوق) يتمُّ منه التعويض عن الأضرار التي تلحق ... أكمل القراءة »

عقدُ المقاولةِ من الباطنِ

يقول السائل:في مشاريع البناء والإنشاءات تقوم الشركاتُ التي يرسو عليها العطاءُ بإعطاء بعض الأعمال ضمن المشروع لشركةٍ أخرى لتقوم بتنفيذها،فما حكم ذلك،أفيدونا ؟ الجواب: أولاً: مشاريع البناء والإنشاءات المعاصرة تخضع لعقد المقاولة المعروف عند القانونيين وعند الفقهاء المعاصرين، وعقدُ المقاولة من العقود المستحدَثة،ولم يكن معروفاً عند الفقهاء المتقدمين بصيغته الحالية. والمقاولةُ عبارة عن عقدٍ يتعهد المقاولُ بمقتضاه أن يصنع شيئاً ... أكمل القراءة »

الإفتاءُ في مسائل الزواجِ والطلاقِ والميراثِ على خلاف قانون الأحوال الشخصية

يقول السائل: مات جدي وأنا من أولاد ابنه،ولنا عمٌّ وعماتٌ،وقد مات والدي في حياة جدي، فسألتُ أحد المشايخ عن ميراثنا من جدي، فأفتاني بأننا أولاد ابنٍ ولا نرثُ مع وجود عمنا وعماتنا،ولكن قال لي شيخٌ آخر إن قانون الأحوال الشخصية المعمول به في بلادنا يُورثكم، فما القول في ذلك،أفيدونا ؟ الجواب: أولاً:إن الفتوى في دين الإسلام من أخطر الأمور وأشدها، ... أكمل القراءة »

التَّورُّقُ العكسي حيلةٌ على الربا

يقول السائل: ذكرتم في حلقة “يسألونك” السابقة التَّورُّقَ العكسي، فما هي صورتُهُ وما حكمُه الشرعي ،أفيدونا؟ الجواب: أولاً:قلت سابقاً إن التَّورُّقَ الفردي المعروف عند الفقهاء هو أن يشتري شخصٌ سلعةً إلى أجلٍ ثم يبيعها لغير البائع بأقلَّ مما اشتراها نقداً،ليحصل بذلك على النقد،فمثلاً اشترى شخصٌ ثلاجةً بستة آلاف مؤجلةٍ، واستلم الثلاجة من البائع ومن ثمَّ باعها إلى شخصٍ آخر بخمسة ... أكمل القراءة »