أرشيف الكاتب: فريق التحرير

شهادةُ المرأةِ في الأموالِ وما في حُكمِها

 يقول السائل:ما توجيه تفريقِ الشارعِ الحكيمِ في آيةِ المداينة بين شهادةِ الرجلِ وشهادةِ المرأة ،حيث جعل شهادتها على النصف من شهادةِ الرجل،أفيدونا؟ الجواب: أولاً:قال تعالى:{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ ءَامَنُوا إِذَا تَدَايَنْتُمْ بِدَيْنٍ إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى فَاكْتُبُوهُ وَلْيَكْتُبْ بَيْنَكُمْ كَاتِبٌ بِالْعَدْلِ وَلَا يَأْبَ كَاتِبٌ أَنْ يَكْتُبَ كَمَا عَلَّمَهُ اللَّهُ فَلْيَكْتُبْ وَلْيُمْلِلِ الَّذِي عَلَيْهِ الْحَقُّ وَلْيَتَّقِ اللَّهَ رَبَّهُ وَلَا يَبْخَسْ مِنْهُ شَيْئًا فَإِنْ ... أكمل القراءة »

تبعاتُ حادثِ سيارةٍ غيرُ قانونيةٍ “مشطوبة”

 يقول السائل:سائقٌ يقود سيارةً غير قانونيةٍ “مشطوبة” تسبَّبَ بحادثِ سيرٍ أدى لوفاة شخصٍ،فماذا يترتب على السائق في هذه الحالة،أفيدونا؟ الجواب: أولاً:انتشارُ السيارات غير القانونية “المشطوبة” في شوارع بلادنا ظاهرةٌ مُقلقةٌ وخطرةٌ، ويترتب عليها مفاسدُ كثيرةٌ، وخاصةً أن أعداد السيارات غير القانونية كبيرةٌ جداً،وحسب الناطق الإعلامي باسم الشرطة الفلسطينية فهنالك ما لا يقل عن سبعين ألف مركبة في شوارع الضفة الغربية. ... أكمل القراءة »

حكمُ قطعِ الصلاةِ المفروضةِ والنافلةِ

 يقول السائل:كنت أصلي صلاةَ الظهرِ فرنَّ هاتفي الجوال مراتٍ متواليةٍ فظننتُ أن الاتصالَ لأمرٍ مهمٍ فقطعتُ صلاتي،ثم صليتها مرةً أخرى، فما حكم ذلك،أفيدونا؟ الجواب: أولاً:لا تخفى مكانةُ الصلاة وأهميتُها على مسلمٍ، فهي الركن الثاني من أركان الإسلام، وقد تكرر الأمرُ بها في كتاب الله عز وجل في آياتٍ كثيرةٍ، كقوله تعالى:{وَأَقِيمُواْ الصَّلاَةَ وَآتُواْ الزَّكَاةَ وَارْكَعُواْ مَعَ الرَّاكِعِينَ} سورة البقرة الآية ... أكمل القراءة »

حول الالتزام بمبادئ الشريعة الإسلامية في أعمال شركة البركة

بسم الله الرحمن الرحيم الأستاذ الدكتور حسام الدين بن موسى عفانة أستاذ الفقه والأصول – كلية الدعوة وأصول الدين / جامعة القدس رئيس هيئة الرقابة الشرعية – البنك الإسلامي الفلسطيني   التاريخ: الأول من جمادى الأولى سنة 1437هـ وفق العاشر من شباط 2016م فتوى حول الالتزام بمبادئ الشريعة الإسلامية في أعمال شركة البركة تخضع كافة أعمال وخدمات ومنتجات شركة البركة ... أكمل القراءة »

التشكيكُ بحادثةِ معراجِ النبي صلى الله عليه وسلم إلى السمواتِ العُلى

 يقول السائل:ما قولكم في تشكيكِ الأديب المصري يوسف زيدان في معراج النبي صلى الله عليه وسلم إلى السمواتِ العُلى،زاعماً أن قصة المعراج روَّج لها القصَّاصون في القرون الأولى مع أنها من الإسرائيليات والتراث الفارسي،فما الجواب عن ذلك،أفيدونا؟ الجواب: أولاً:تتواصلُ الحملةُ المُنظمةُ في مهاجمة ثوابت الإسلام والتشكيك فيها،وتزدادُ حِدةً واتساعاً،وهذه الهجمةُ المعاصرةُ على ثوابتِ دين الإسلام يُسْتأجرُ لها صنوفٌ متعددةٌ من ... أكمل القراءة »

إِرجافُ الْمُرْجِفُينَ على صحيحِ الإمامِ البخاري

يقول السائل:تزدادُ الهجمةُ على صحيح الإمام البخاري شراسةً حتى وصل الأمرُ ببعض المهاجمين أنه أنكر نسبة الكتاب لمؤلفه الإمام البخاري،وتورط في تلك الهجمة بعض طلبة العلم الشرعي في بلادنا فصاروا يشككون فيه، فما الجواب عن ذلك،أفيدونا؟ الجواب: أولاً:الهجومُ على ثوابت الإسلام قديمٌ متجددٌ،وزاد حِدةً واتساعاً مع انتشار وسائل الإعلام المختلفة، ولا شك لدي أن الهجمة المعاصرة على ثوابت دين الإسلام ... أكمل القراءة »

التعليلُ بالخلافِ باطلٌ شرعاً

 يقول السائل:ما قولكم فيمن يقول إنه إذا كان في المسألة الفقهية خلافٌ فإنه يختارُ ما يشاء،فيختارُ مثلاً القولَ بجواز التأمين التجاري،ويختارُ القولَ بجواز التعامل مع البنوك الربوية، ويختارُ القولَ بأن الجلباب ليس فرضاً، وهكذا،لأن هذه المسائل مختلفٌ فيها بين العلماء، وهو يختارُ الأسهلَ من الآراء،فما الحكم الشرعي في ذلك،أفيدونا؟ الجواب: أولاً:قرر العلماءُ أن الخلاف في مسائل الفروع على نوعين: الأول:خلافٌ ... أكمل القراءة »

حكمُ رجوعِ الوالدِ عن إسقاطِ ديونهِ عن ولده

يقول السائل:استدنتُ من والدي مبلغاً من المال،ولم أستطع سدادَهُ فسامحني والدي من الدَّين،وبعد مدةٍ تحسنت أحوالي المالية، فطالبني والدي بسداد الدَّين وتراجع عن مسامحته،فما الحكم الشرعي في ذلك،أفيدونا؟ الجواب: أولاً:إبراءُ المدين من الديون أمرٌ مندوبٌ إليه شرعاً، خاصةً إذا كان المدين معسراً، قال الله تعالى: {وَإِنْ كَانَ ذُو عُسْرَةٍ فَنَظِرَةٌ إِلَى مَيْسَرَةٍ وَأَنْ تَصَدَّقُوا خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ} سورة ... أكمل القراءة »

ضلالاتُ مشايخِ تمييعِ الدِّينِ

يقول السائل:ما قولكم فيما أُذيعَ ونُشر على بعض الفضائيات المصرية وصفحاتِ التواصل الاجتماعي حول الدعوةِ إلى الحجِّ لجبل الطور في سيناء،وأنه أعظمُ منزلةً من الحجِّ للكعبة،فما الحكم الشرعي في ذلك،أفيدونا؟ الجواب: أولاً:تندرج هذه الدعوى الزائفةُ الباطلةُ تحت مصطلح تجديد الدِّينِ الذي يُنادي به بعض الطغاة وينصرهم في دعواهم الباطلة أشباهُ العلماء ممن يُظهرون التَّزَيِّي بزي العلماء الأزهريين. وفي الحقيقة فقد ... أكمل القراءة »

لا يجوزُ للمكلفِ الإقدامُ على فعلٍ حتى يعلمَ حكمَ الله تعالى فيه

يقول السائل:وقَّعتُ اتفاقيةً مع صديقٍ للعمل في تجارةٍ معينةٍ ووثقناها عند محامٍ،وبعد مدةٍ عرضتُ الاتفاقية على أحد المشايخ فقال:إنها تتضمن شروطاً مخالفةً للشرع،فما الحكم الشرعي في ذلك،أفيدونا؟ الجواب: أولاً:معرفةُ الحكم الشرعي فريضةٌ في أي مسألةٍ يُقْدمُ المكلفُ عليها،وقد قرر الفقهاءُ قاعدةً فقهيةً تنصُّ على أنه لا يجوز للمكلف الإقدامُ على فعلٍ حتى يعلمَ حكمَ الله فيه،والعلم المقصود هنا هو علم ... أكمل القراءة »