لا يجوز ترك صلاة الجماعة إذا رفض الإمام الجمع بين الصلاتين

يقول السائل : ما حكم المصلي الذي طلب من إمام المسجد أن يجمع بين المغرب والعشاء مع العلم أنه لم يكن هنالك مطر فلم يجبه الإمام إلى طلبه فخرج من المسجد دون أن يصلي لأن إمام المسجد لم ينو الجمع بين المغرب والعشاء ؟

الجواب : لا ينبغي لهذا المصلي أن يخرج من المسجد ويترك صلاة الجماعة لأن إمام المسجد رفض طلبه في الجمع بين المغرب والعشاء .
ويجب أن يعلم أن المصلين يتبعون الإمام في هذه المسألة فإذا جمع الإمام جمعوا وإذا لم يجمع الإمام لا ينبغي لأحد أن يجمع لأن في ذلك افتياتاً على إمام المسجد والرسول صلى الله عليه وسلم يقول :( إنما جعل الإمام ليؤتم به … ) رواه البخاري ومسلم .
وإمام المسجد هو السلطان في المسجد فلا يجوز لأحد أن يتعدى على سلطانه .

كما أنه قد ورد النهي عن الخروج من المسجد بعد الأذان إلا لعذر شرعي فقد روى مسلم بإسناده عن أبي الشعثاء قال :( كنا قعوداً في المسجد مع أبي هريرة فأذن المؤذن فقام رجل من المسجد يمشي فأتبعه أبو هريرة بصره حتى خرج من المسجد فقال أبو هريرة : أما هذا فقد عصى أبا القاسم صلى الله عليه وسلم ) .

قال الإمام النووي :[ فيه كراهة الخروج من المسجد بعد الأذان حتى يصليَ المكتوبة ] شرح النووي على صحيح مسلم 5/157 .

وروى مالك أن بلغه أن سعيد بن المسيب قال :[ يقال : لا يخرج من المسجد أحد بعد النداء إلا أحد يريد الرجوع إليه إلا منافق ].

قال الحافظ ابن عبد البر :[ وهذا لا يقال مثله من جهة الرأي ولا يكون إلا توقيفاً وقد روي معناه مسنداً عن النبي صلى الله عليه وسلم ] فتح المالك 3/216 .
وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :( لا يسمع النداء في مسجدي هذا ثم يخرج منه إلا لحاجة ثم لا يرجع إليه إلا منافق ) رواه الطبراني في الأوسط ورواته محتج بهم في الصحيح قاله الإمام المنذري وقال الشيخ الألباني : صحيح .

وعن عثمان رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :( من أدركه الأذان في المسجد ثم خرج لم يخرج لحاجة وهو لا يريد الرجعة فهو منافق ) رواه ابن ماجة وقال الشيخ الألباني صحيح . انظر صحيح الترغيب والترهيب ص107 .

وقال الحافظ ابن عبد البر معلقاً على حديث أبي هريرة رضي الله عنه الذي ذكرته أولاً :
[ أجمعوا على القول بهذا الحديث لمن لم يصل وكان على طهارة ].
فتح المالك 3/217 .
وهذا المصلي الذي خرج من المسجد لكون الإمام لم ينو الجمع بين المغرب والعشاء قد أخطأ لأن عدم الجمع بين المغرب والعشاء من الإمام ليس عذراً في الخروج من المسجد وترك صلاة الجماعة والجمع رخصة إن وجد سببها .

وأخيراً على هذا المصلي أن يتوب ويستغفر الله سبحانه وتعالى وألا يعود لمثل ذلك .
*****